كيف ازيل اثار الجروح القديمة؟

0
0
27
كيف ازيل اثار الجروح القديمة؟

تنتج الندوب كجزء من العملية الطبيعية لالتئام الأذى اللاحق بالجلد سواءً نتيجة الجروح أو الحروق وغيرها. وتعد الندوب من أكثر مشكلات الجلد التجميلية صعبة العلاج، وفي حين أنه من الممكن تقليل ظهور الندوب الجديدة، إلا أن الندوب القديمة تُعد صعبة العلاج. ويبقى السؤال الأهم: كيف ازيل اثار الجروح القديمة؟ لمعرفة الجواب، تواصلنا مع طبيب الأمراض الجلدية والتجميل الدكتور داني الطويلي، الذي سيشارك معك طرق علاج اثار الجروح القديمة للتخلص من الندوب إلى الأبد.  

ما الذي يسبب بطء التئام الجلد؟

يقول الدكتور داني الطويلي أن العديد من العوامل تؤدي إلى بطء التئام الجلد، بما في ذلك مرض السكري، وضعف الدورة الدموية، والعدوى، والجروح المزمنة، والعلاج غير السليم.

1- مرض السكري

إن الأمراض المزمنة مثل مرض السكري يمكن أن تؤثر على تدفق الدم وتخلق مشاكل مع الإصابات. يتسبب مرض السكري في ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم، مما قد يؤثر على الجهازين العصبي والوريدي مع مرور الوقت ويؤدي إلى ضعف الدورة الدموية. وهذا بدوره يؤدي إلى صعوبات في ترميم الجلد.

2- ضعف الدورة الدموية

عند حدوث إصابة، ينقل الدم الخلايا إلى موقع الإصابة لاستعادة الأوردة وهياكل الأنسجة التالفة الأخرى. لكن ضعف الدورة الدموية يبطئ أو يمنع عملية التئام الجلد.

3- العدوى

يمكن أن تطيل العدوى مدة الالتهاب، أو تعطل مراحل التئام الجرح، أو تتداخل مع عملية التجلط. فإن العدوى والبكتيريا تؤدي إلى إبطاء التئام الجروح.

4- الجرح المزمن

الجروح المزمنة هي إصابات قد تكون بدأت كخدش صغير ولم تلتئم في غضون ثلاثة أشهر. تُعرف هذه الجروح في المقام الأول بقرح الضغط. يوضح الدكتور داني الطويلي أن هذه القرحات تظهر عند المصابين بالشلل بعد البقاء طويلاً في الفراش. ويضيف أن هذه الأنواع من الجروح يمكن أن تصبح أعمق وأكبر مع مرور الوقت ويمكن أن تصاب بالعدوى. وتستغرق أيضًا أسابيع أو شهور للشفاء.

قم بزيارة الطبيب عندما تلاحظ أعراض الجروح المزمنة، مثل تورم الأطراف وتلف الأنسجة واعتلال الأعصاب.

5- العلاج غير السليم

يمكن أن تؤدي العناية السيئة بالجروح إلى تفاقم الجرح بسرعة وتعطيل عملية الشفاء. وبالتالي، فإن علاج الجروح بطريقة جيدة يساعد على التئام الجرح بشكل صحيح.

إن الإفراط في استهلاك الكحول والتدخين وتعاطي المخدرات يمكن أن يؤثر أيضًا على جهاز المناعة، مما يؤدي إلى زيادة الالتهابات.

وبحسب د. داني الطويلي، إذا لم يلتئم الجرح، يلجأ الأطباء إلى الجراحة لإزالة جميع الأنسجة الميتة وتعزيز الدورة الدموية والحبيبات بشكل أفضل. ويضيف أنهم في بعض الأحيان يستخدمون شفط خاص على الجروح لتسريع عملية التئام الجلد.

كيف تعرف إذا أصيب الجرح بالعدوى؟

مع مرور الوقت، يمكن أن تتطور جميع الجروح، حتى البسيطة منها، إلى جروح مزمنة. لذا، يجب مراقبة جرحك طوال عملية التئام الجلد. يوضح الدكتور داني الطويلي أنه إذا لاحظت احمرارًا مع ارتفاع درجة الحرارة حول الجرح أو صديد داخل الجرح، فهذا يعني أن الجرح ملتهب. من ناحية أخرى، إذا كان الجرح صافياً بلون وردي، فهذا يعني أنه يتحسن.

لذا، كيف ازيل اثار الجروح القديمة؟ تابع القراءة.

كيف ازيل اثار الجروح القديمة

كيف ازيل وابعد اثار الجروح القديمة؟

إن بعض التقنيات يمكن أن تقلل من ظهور الندبات وحتى التخلص منها بشكل نهائي. يشير الدكتور داني الطويلي إلى أن اثار الجروح القديمة يمكن علاجها بالحقن أو ليزر ثاني أكسيد الكربون الجزئي.

فيما يلي التقنيات الحديثة المستخدمة لعلاج اثار الجروح:

1- حقن الفيلر: تستخدم حقن الفيلر كتقنية لملء الفراغات تحت الجلد، والفيلر هو مادة كريمية حيث يتم حقن الفراغات بها، ويتم استخدامه غالبا لإزالة تجاعيد الوجه وإخفاء علامات الشيخوخة.  تستخدم تقنية الفيلر أيضا لعلاج الندبات الصغيرة والتي تكون منخفضة عن مستوى البشرة. فيتم حقن الفيلر لملء المكان المنخفض في البشرة حتى يرتفع ويكون على مستوى البشرة.

2- حقن الستيرويد: يمنع الستيرويد رد الفعل الالتهابي الزائد، الذي يؤدي الى تكون الندبة السميكة. الستيرويد يرقق الندبة، يطريها ويجعل لونها فاتحاً أكثر. هذه الحقن فعالة للندبات المتضخمة وأحيانا أيضا لندب الجدرة. في بعض الأحيان يمكن لأطباء الأمراض الجلدية حقن الكولاجين مباشرة للحصول على نتائج فورية.

3- ليزر ثاني أكسيد الكربون الجزئي: إن هذه الطريقة فعالة لعلاج مجموعة واسعة من الندبات. يتميز ليزر ثاني أكسيد الكربون الجزئي بخاصية تحفيز مادة الكولاجين بالجلد على أعلى مستوى، مما يساهم فى علاج الجلد بدرجة كبيرة. من أهم مميزات ليزر ثاني أكسيد الكربون الجزئي أنه بإمكانه الوصول الى أعمق طبقات الجلد.

تساعد كريمات ازالة الندبات بشكل عام في التئام الجروح القديمة وجعل الندبة أقل وضوحًا. إنها تعمل على تفتيح الندبة ولكنها لا تساعد في إخفائها كلياً. إن الاستخدام غير الخاضع للرقابة والمطول لكريمات الندبات هذه يمكن أن يؤدي إلى آثار جانبية كبيرة، مثل تغير لون الجلد. بالإضافة إلى ذلك، تعتمد فعالية هذه الكريمات على نوع الندبة.

كيف يمكنني منع الجروح من التندب؟

يمكنك اتباع النصائح البسيطة أدناه لتجنب التندب بعد الإصابة:

1- حافظ على نظافة الجرح دائمًا بغسله بالماء والصابون لتجنب العدوى.

2- ضع كريم الجرح. تساعد كريمات الجروح في الحفاظ على رطوبة الجلد ومنع العدوى. إن وضع طبقة رقيقة من هذه الكريمات تؤدي إلى تحفيز عملية التئام الجلد وتقليل التندب. كن حذرًا، إن الكريم الغير مناسب يمكن أن يزيد الندوب سوءًا. لهذا السبب نوصي بالمنتجات التالية من العلامتين التجاريتين الموثوق بهما A-Derma و Eau Thermale Avène.

للجروح النازية:

إذا كان الجرح ينز، نوصي بتجفيفه بالرذاذ التالي من A-Derma. إن هذا الرذاذ يجفف ويهدئ البشرة المتهيجة. يتكون من تركيبة طبيعية مناسبة لجميع أفراد الأسرة.

A-Derma Cytelium Drying Spray

A-Derma Cytelium Drying Spray

بمجرد أن يجف الجرح، يمكنك استخدام الكريمين التاليين لإصلاح الجلد التالف والمتشقق. تعمل هذه الكريمات على تسريع عملية التئام الجلد من خلال الحفاظ على صحة البشرة.

Eau Thermale Avène Cicalfate+ Restorative Protective Cream 

A-Derma Epitheliale A.H Ultra Soothing Repairing Cream

A-Derma Epitheliale A.H Ultra Soothing Repairing Cream

للجروح غير النازية:

إذا كان الجرح جاف ولا ينز، يمكنك وضع الكريمين المذكورين أعلاه مباشرةً: Eau Thermale Avène Cicalfate + Restorative Protective Cream و A-Derma Epitheliale A.H Ultra Soothing Repairing Cream.

3- قم بتغطية الجرح بضمادة. قد يبدو تضميد جروحك أمرًا بسيطًا، لكنه عامل حاسم في الشفاء. يتطلب كل نوع من أنواع الجرح نوع الضمادة الخاص به لمنع انتشار العدوى، وتعزيز إصلاح الأنسجة. إذا لم تقم بتضميد الجرح بشكل صحيح، فقد يؤدي ذلك إلى تلف الجلد المحيط بالجرح.

4- تجنب حك الندبة حتى يلتئم الجرح.

5- استخدم الكريمات والمضادات الحيوية لعلاج اثار الجروح والخدوش في الوجه.

6- استشر طبيب الأمراض الجلدية إذا كان الجرح عميقًا لتجنب التندب.

7- تجنب استخدام العلاجات المنزلية لإزالة ندبات الجروح لأنها قد تزيدها سوءًا.

ما الذي يعزز التئام الجروح القديمة؟

فيما يلي بعض الاقتراحات التي تعزز التئام الجروح:

  • لا تتناول الأدوية التي تتداخل مع عملية التئام الجلد الطبيعية للجسم.
  • كل جيدًا. يحتاج جسمك إلى العناصر الغذائية لتحسين عملية التئام الجلد. قم بتضمين الأطعمة الغنية بفيتامين C في نظامك الغذائي، مما يساعد الجسم على إنتاج الكولاجين. كما أن الفواكه والخضروات الطازجة تزود جسمك بالعناصر الغذائية الأخرى الضرورية لشفاء الجروح، مثل فيتامين A والنحاس والزنك.
  • احتفظ بتغطية الجرح. فالجروح تلتئم بشكل أسرع إذا بقيت دافئة. إن تعريض الجرح للهواء يمكن أن يؤدي إلى خفض درجة حرارته وإبطاء عملية الشفاء.
  • مارس الرياضة بانتظام لأنها تزيد من تدفق الدم وتسرع الشفاء.
  • عالج الأمراض المزمنة مثل مرض السكري.
  • إبتعد عن التدخين.
مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.