Home العناية بالبشرة البشرة الجافة كيف تحدّين من جفاف بشرتكِ خلال فصل الشتاء؟ 5 نصائح قيّمة لكِ

كيف تحدّين من جفاف بشرتكِ خلال فصل الشتاء؟ 5 نصائح قيّمة لكِ

كيف تحدّين من جفاف بشرتكِ خلال فصل الشتاء؟ 5 نصائح قيّمة لكِ

هل تشعرين بالانزعاج في كلّ مرّة تلمسين بشرتكِ بسبب خشونتها؟ هل تلاحظين تلك التشقّقات التي بدأت تظهر حين تنظرين الى المرآة وتتساءلين عن كيفية التخلّص منها؟ الحقيقة أنّكِ تعانين من جفاف البشرة، وذلك أمرٌ طبيعيّ جداً في فصل الشتاء. فالمناخ البارد والرياح الجافة يؤثران مباشرة على الجلد، حيث يفقد تدريجياً رطوبته الطبيعيّة ويعاني من تبعات الجفاف سواء من ناحية التشقّقات أو خشونة الملمس أو حتّى الاحمرار والحكّة.

لكن لا تستسلمي للجفاف، فتأثيراته السلبيّة على بشرتكِ يمكن أن تتزايد مع اشتداد البرودة، بل واجهي ذلك من خلال مجموعة خطوات نقترحها عليكِ في هذا الموضوع من The Dermo Lab.

5 نصائح تساعدكِ على التخلّص من جفاف بشرة الجسم والوجه

تنصحكِ الاختصاصية في الأمراض الجلدية والتجميل د. جنان الخوري باتّباع مجموعة خطوات فعّالة للحدّ من جفاف بشرة الجسم والوجه، نعرضها لكِ تالياً لكي تتبعيها:

1- الاستحمام سريعاً وبمياه دافئة: هذه النصيحة الأولى مهمّة جداً، لأنّه في فصل الشتاء يميل كثيرون الى الاستحمام بمياه ساخنة جداً، ويطيلون البقاء تحتها. وبذلك يجرّدون البشرة من زيوتها الطبيعية، فتميل نحو الجفاف وما يتبع ذلك من خشونة وتشقّقات. لذا حاولي تقصير مدّة الاستحمام قدر الامكان، مع استبدال المياه الساخنة بالدافئة للحفاظ على الرطوبة الطبيعية للبشرة.

2- تجنّب استخدام اللوفة: هل تنظّفين بشرتكِ باللوفة؟ رغم أنّ هذه العادة شائعة جداً، فهي سيئة للجلد. والسبب أنّ اللوفة تقوم بتقشير البشرة بشكل متكرّر، وكلّما كانت قاسية جرّدتها من زيوتها الطبيعية وتسبّبت بجفافها. كما يمكن للوفة أن تنقل البكتيريا من منطقة الى أخرى في الجسم. لذا الأفضل أن تستبدليها بالكفّ القماشيّ الذي يستخدم لتنظيف الجلد.

كيف تحدّين من جفاف بشرتكِ خلال فصل الشتاء؟ 5 نصائح قيّمة لكِ

3- استبدال الصابون بغسول لطيف: هناك أنواع من الصابون مصنوعة بالاعتماد على مواد كيميائية يمكن أن تكون مؤذية للبشرة مع استخدامها بشكلّ يوميّ. لذا الأفضل استبدال الصابون الصناعيّ بغسول لطيف يعتمد على الخلاصات الطبيعيّة في تركيبته، وذلك للتخلّص من كلّ الخلايا الميتة والأوساخ واعادة الاشراقة والانتعاش الى البشرة.

4- تفادي المستحضرات التي تسبّب الجفاف: تنبّهي أيضاً الى المستحضرات اليومية التي تستخدمينها، سواء للعناية بالبشرة او للتجميل، فهل تلاحظين أنّ أياً منها يسبّب الجفاف لبشرتكِ؟ اذاً تجنّبي استخدامها تماماً. وذلك ينطبق مثلاً على التونر من ناحية مستحضرات العناية، أو كريم الأساس ضمن مستحضرات المكياج. فكلّ ما يجرّد البشرة من رطوبتها وليونتها، من الأفضل ألا تستخدميه خصوصاً خلال فصل الشتاء.

5- تطبيق كريم الترطيب يومياً: هذه الخطوة لا يجب تجاهلها أبداً، فكريم الترطيب يجب أن يكون ضمن روتينكِ الصباحيّ والمسائي لكي تستطيعي الحفاظ على رطوبة بشرتكِ وتجنّب الجفاف. لكن نلفت انتباهكِ الى أهمية اختيار كريم مناسب لنوع بشرتكِ (عادية، دهنية، مختلطة او جافة). فتطبيق كريم غير ملائم لنوع الجلد، يمكن أن يكون بدوره سبباً للجفاف!

كما ترين، فانّ النصائح التي قدّمناها لكِ سهلة التنفيذ. كلّ ما عليكِ فعله هو اتّباعها بحذافيرها يومياً لكي تحدّي من جفاف بشرتكِ رغم الظروف المناخية التي يمكن أن تكون قاسية أحياناً!

ولكي تعالجي مشكلة جفاف البشرة قبل أن يكون لها أي مضاعفات، اعتمدي على المستحضرات التالية التي اخترناها لكِ من علامة Eau Thermale Avène الرائدة عالمياً والمعروفة بابتكارها للمنتجات المعالِجة لمشاكل البشرة:

Trixera Nutrition Nutri-Fluid Cleanser: سواء كانت بشرتكِ جافة أو جافة جداً، فأنتِ بحاجة الى غسول ينظّفها، لكن في الوقت نفسه يغذّيها ويرطّبها. لذا اليكِ هذا الغسول المناسب للجسم والوجه معاً، والذي يتميّز بتركيبة غنيّة بمياه أفين الحرارية والغليسيرين المليّن للبشرة، بالاضافة الى المستحلبات الطبيعية التي تقوم بتطهير البشرة بلطف وحمايتها.

Hydrance Aqua-Gel: الترطيب الحقيقيّ لبشرة وجهك الجافة ستلاحظينه بنفسكِ مع هذا الكريم المرطّب ذات القوام الجيل، والذي ينفذ الى طبقات الجلد الداخلية ويوفّر لها الرطوبة التي تحتاجها. وفعالية هذا المستحضر سببها المكوّنات المتكاملة التي يحتويها، مياه أفين الحرارية المهدئة والمرطّبة للبشرة الى المكوّنات الطبيعية النشطة المغذّية للجلد، وصولاً الى الغليسيرين المعروف بقدرته العالية على الترطيب.

Trixera Nutrition Nutri-Fluid Lotion: كما ترطّبين بشرة وجهكِ بفعالية مع الكريم الذي ذكرناه لكِ، لا تنسي أهمية توفير العناية اللازمة لبشرة جسمكِ الجافة وذلك من خلال استخدام هذا اللوشن المغذّي والمطرّي للجلد. طبّقيه مباشرة بعد تنظيف الجسم، وستلاحظين الفرق بنفسكِ خلال وقت قياسيّ ليس فقط من ناحية الترطيب بل الحدّ من تهيّج البشرة أيضاً. ويمكن استخدام هذا اللوشن لكافة أفراد الأسرة.

Trixera Nutrition Nutri-Fluid Balm: في حال كانت بشرتكِ جافة جداً وتحتاج لعناية مركّزة أكثر، يمكن أن تعتمدي على المرهم من المجموعة نفسها بدل اللوشن. في هذا المستحضر تجتمع مياه أفين الحرارية مع السيراميد الذي يقلّل من فرط حساسية البشرة الجافة، بالاضافة الى الجلسرين والأحماض الدهنية. والنتيجة أنّ هذه العناصر ستقوم باصلاح الحاجز الواقي للبشرة وتمنع فقدانها للرطوبة، بالاضافة الى الحدّ من الحكّة. وهذا المرهم مناسب للكبار كما للأطفال والرضع.

Load More Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *