Home العناية بالشعر تساقط الشعر العلاج الكيماوي وتساقط الشعر: ما يجب أن تعرفه

العلاج الكيماوي وتساقط الشعر: ما يجب أن تعرفه

العلاج الكيماوي وتساقط الشعر: ما يجب أن تعرفه

قد لا تفكر في مدى أهمية شعرك حتى تفقده. وإذا كنت مصابًا بالسرطان وكنت على وشك الخضوع للعلاج الكيميائي، فإن خطر تساقط الشعر مرتفع جدًا. يشتكي كل من الرجال والنساء من تساقط الشعر باعتباره أحد أكثر الآثار الجانبية التي يخشى منها مرضى السرطان. إذن، متى وكيف ينمو الشعر مجددًا بعد العلاج الكيميائي؟ للإجابة على هذه الأسئلة، تواصلنا مع طبيب الأمراض الجلدية الدكتور مكرم الواعز، الذي سيتحدث عن العلاقة بين العلاج الكيماوي وتساقط الشعر ويعطيك نصائح حول كيفية التعامل مع هذا الموضوع.

لماذا يسبب العلاج الكيماوي تساقط الشعر؟

وفقا للدكتور مكرم الواعز، فإن العلاجات الكيميائية هي أدوية قوية تهاجم الخلايا السرطانية المتنامية سريعًا. لسوء الحظ، تهاجم هذه الأدوية أيضًا الخلايا الأخرى سريعة النمو في جسمك – بما في ذلك تلك الموجودة في جذور شعرك.

يمكن أن يسبب العلاج الكيميائي تساقط الشعر في جميع أنحاء الجسم، وليس فقط في فروة رأسك. في بعض الأحيان تتساقط الرموش والحواجب وشعر الإبط وأجزاء أخرى من الجسم. من المرجح أن تسبب بعض أدوية العلاج الكيميائي تساقط الشعر أكثر من غيرها، ويمكن أن تؤدي الجرعات المختلفة من الأدوية في حدوث التساقط بدرجة ما تبدأ من مجرد تقليل كثافة الشعر بدرجة بسيطة وحتى الصلع الكامل.

متى يبدا تساقط الشعر بعد الكيماوي؟

يبدأ الشعر في التساقط عادة بعد أسبوعين إلى أربعة أسابيع من بدء العلاج. قد يتساقط بسرعة كبيرة على شكل كتل أو تدريجيًا. ستلاحظ على الأرجح تراكمات من الشعر المتساقط على وسادتك أو في المشط أو في حوض الاستحمام. سيستمر تساقط الشعر طوال فترة العلاج وحتى أسابيع قليلة بعد ذلك. وتعتمد شدة تساقط شعرك – سواء أن يصبح أقل كثافة أو الإصابة بالصلع التام – على العلاج الذي تتلقاه.

هل ينمو تساقط الشعر بعد العلاج الكيماوي؟

قد يستغرق الأمر عدة أسابيع بعد العلاج حتى يبدأ شعرك في النمو مرة أخرى. لحسن الحظ، يشير الدكتور مكرم الواعز إلى أن تساقط الشعر بسبب العلاج الكيميائي مؤقت. ويضيف أن حوالي 60٪ من الناس يعانون من هذه المشكلة.

عندما يبدأ شعرك في النمو من جديد، فمن المحتمل أن تختلف طبيعته قليلاً عن طبيعة الشعر الذي فقدته. لكن هذا الاختلاف عادة ما يكون مؤقتًا. قد يصبح شعرك الجديد أكثر تجعيدًا من ذي قبل أو رماديًا حتى تبدأ الخلايا التي تتحكم في صبغة شعرك في العمل مرة أخرى.

العلاج الكيماوي وتساقط الشعر: ما يجب أن تعرفه

كيف تمنع تساقط الشعر أثناء العلاج الكيميائي؟

بشكل عام، من المستحيل منع تساقط الشعر، ولكن يمكن السيطرة عليه. اتبع هذه الخطوات طوال فترة العلاج لتقليل الخوف والقلق المرتبطين بتساقط الشعر.

قبل العلاج:

  • كن لطيفا في أثناء التعامل مع شعرك. لا تقوم بتفتيح لون شعرك أو صبغه أو تجعيده لأن ذلك يمكن أن يؤدي إلى إضعافه. جفف شعرك بالهواء الطلق قدر الإمكان وتجنب أجهزة الحرارة مثل مكواة تجعيد الشعر. 
  • اهتم بقص شعرك. يميل الشعر القصير إلى أن يبدو أكثر كثافة من الشعر الطويل. وبما أن شعرك يتساقط، لن يتم ملاحظة الأمر بشكل كبير إذا قمت بقصه ليصبح قصيرًا. 
  • ضع غطاءً للرأس. حان الوقت الآن للتفكير في الشعر المستعار أو الأوشحة أو أغطية الرأس الأخرى.

أثناء العلاج:

  • دلل شعرك المتبقي. عامل شعرك بلطف في أثناء فترة العلاج الكيميائي. استخدم فرشاة ناعمة واغسل شعرك كلما دعت الضرورة فقط. ينبغي استخدام شامبو لطيف.
  • احم فروة رأسك. إذا تعرض رأسك للشمس أو الهواء البارد، قم بحمايته باستخدام واقي من الشمس أو غطاء للرأس. قد تكون فروة رأسك حساسة أثناء العلاج، ويمكن أن يؤدي البرد الشديد أو أشعة الشمس إلى تهيجها بسهولة. 
  • كن لطيف مع شعرك. كونك لطيفًا مع شعرك يقلل من الضغط النفسي ويقلل من التقصف والتساقط. يوصى أيضًا باستخدام شامبو لطيف على فروة الرأس.

بعد العلاج:

  • استمر في العناية بشعرك بلطف. سيكون نمو شعرك الجديد ضعيفًا بشكل لا يصدق وعرضة للضرر الناتج عن استخدام منتجات تصفيف الشعر. تجنب تلوين أو تبييض شعرك الجديد حتى ينمو بقوة أكبر. 
  • اختر شامبو مناسب لفروة الرأس. يمكن للناس استخدام شامبو يعالج تساقط الشعر الخفيف إلى المتوسط. يمكن أن يساعد هذا الشامبو أيضًا في جعل الشعر أكثر امتلاءً. ويشير د. مكرم الواعز إلى أن الشامبو الطبي مفيد للغاية في هذه الحالات. لذلك، نوصي بالشامبو التالي الذي يقوي ويضيف حجمًا ويحفز نمو الشعر.

لماذا نحبه: تم تركيب هذا الشامبو لتقوية الشعر وتعزيز مرونته ليبدو أكثر صحياً.

Ducray Anaphase + Anti-Hair Loss Complement Shampoo 

تسوّق الآن: SohatiCare, Nicolas Care, Skin Society
تسوّق الآن: BasharaCare
تسوّق الآن: NahdiOnline

  • كن صبوراً. من المحتمل أن ينمو شعرك ببطء مرة أخرى، ولكن يستغرق نمو الشعر وقتًا لإصلاح الضرر الناجم عن علاج مرض السرطان.

يهاجم العلاج الإشعاعي أيضًا الخلايا المتنامية سريعًا في جسمك، ولكن على عكس العلاج الكيميائي، فإنه يؤثر فقط على المنطقة المحددة التي يركز عليها العلاج. وإذا تعرض رأسك للإشعاع، فمن المحتمل أن يتساقط الشعر من رأسك.

تذكر… 

أخيرًا، من المهم معرفة أن العلاج الكيماوي ليس سوى فترة علاج تنتهي في مرحلة ما، لذلك من المهم الحفاظ على الصحة النفسية، ومداومة التفكير الإيجابي، لأن الحالة النفسية تؤثر مرة أخرى على الجسم كله ونمو الشعر، ومن الأفضل أن يستعيد الجسم قوته وتعافيه بشكل أسرع.

Load More Related Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *