الصفحة الرئيسية العناية بالبشرة البقع الداكنة كل ما تحتاج لمعرفته حول تصبغ الجلد

كل ما تحتاج لمعرفته حول تصبغ الجلد

0
0
5,195
كل ما تحتاج لمعرفته حول تصبغ الجلد، وفقًا لطبيب الأمراض الجلدية

إذا كنت تعاني من بقع داكنة أو بقع فاتحة على بشرتك، فمن المحتمل أن يكون لديك مظهر من مظاهر تصبغ الجلد. وتعد البقع الجلدية مشكلة محرجة ومصدر إزعاجٍ وقلق. ولكن لا توجد مشكلة بدون حلول. لذا، لجأنا إلى طبيب الأمراض الجلدية والتجميل الدكتور إيهاب أبو العينين لمعرفة كل ما يتعلق بفرط التصبغ، بما في ذلك أفضل العلاجات والمنتجات لعلاجه واستعادة صفاء بشرتك.

ما هو تصبغ الجلد؟

إذا كنت تتساءل عن معنى تصبغ الجلد، فهو يوصف بإنتاج الميلانين الزائد. ينتج لون بشرتك عن صبغة تسمى الميلانين، والتي تتكون من خلايا خاصة في الجلد. يمكن أن يتسبب الإفراط في إنتاج الميلانين في ظهور لون البشرة المتفاوت. وهي مشكلة مشتركة يتعرض لها كل من الرجال والنساء على حد سواء. يوضح د. إيهاب أبو العينين أن فرط التصبغ هو حالة شائعة، وعادة ما تكون مشكلة غير ضارة.

إن تصبغ الجلد مشكلة جلدية تصيب جميع أنواع البشرة. يمكن أن تظهر على شكل بقع صغيرة، ويمكن أن تصيب الجسم بأكمله. تزداد مخاطر الإصابة بمشاكل التصبغ مع تقدم العمر وعادة ما تؤثر على المناطق الأكثر تعرضًا لأشعة الشمس.

ما هي أسباب هذه المشكلة الجلدية؟

يحدث فرط التصبغ بسبب عدد من العوامل، بعضها مجهول والبعض الآخر يمكن تحديده، ومن أجل التخلص من فرط التصبغ على البشرة، عليك أن تعرف الأسباب.

هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تؤدي إلى تغير لون الجلد. ومن أحد الأسباب الرئيسية للتصبغ هو التعرض للشمس، فالتعرض للأشعة فوق البنفسجية في أي موسم، قد يؤدي إلى تصبغ الجلد.

اعتمادًا على نوع بشرتك، قد تكون عرضة لأشكال مختلفة من التصبغ. على سبيل المثال، يظهر تصبغ ما بعد الالتهاب بعد الالتهابات الجلدية التي يمكن أن تكون ناجمة عن حب الشباب والصدفية وحتى الحروق. وهذا يؤدي إلى فرق في لون البشرة من منطقة لأخرى في الجسم. على الرغم من أنها ظاهرة مؤقتة، إلا أنها يمكن أن تكون طويلة الأمد عند الأشخاص ذوي البشرة الداكنة. بالنسبة للأشخاص ذوي البشرة الفاتحة، فإن النمش، الذي يمكن أن يكون مرتبط بالعوامل الوراثية، قد يزداد في العدد بعد قضاء بعض الوقت في الشمس.

يمكن أيضاً لعوامل مثل حبوب منع الحمل والتوتر وحتى الحمل أن تزيد من هذه المشكلة. الكلف يتميز بظهور بقع داكنة اللون، تظهر عادة على الوجه، مما يشير إلى تغيرات هرمونية. 

 كما أن هناك بعض الأمراض الجلدية التي يرافقها ظهور التصبغات مثل مرض أديسون، والأورام النخامية والكظرية.

الآن بعد أن تعرفت على أسباب التصبغات الجلدية، تابع القراءة لمعرفة كيفية التخلص منها.

كل ما تحتاج لمعرفته حول تصبغ الجلد، وفقًا لطبيب الأمراض الجلدية

كيف تمنع وتعالج تصبغ الجلد؟

في حين أن الأسباب الكامنة وراء الأنواع المختلفة من فرط التصبغ قد تختلف، إلا أن بعض الحلول والأساليب الشائعة يمكن أن تساعد في علاجه. ومع ذلك، من المهم أن تفهم نوع فرط التصبغ الذي تعاني منه حتى تتمكن من استخدام الوقاية والعلاج المناسبين.

يمكن تجنب بعض أنواع التصبغ من خلال العناية الذاتية. وبالتالي، فإن أفضل طريقة لمكافحة التصبغ هي اعتماد العناية المناسبة بالبشرة.

إليك ما يجب القيام به:

1- تجنب الشمس

الخطوة الأولى في علاج تصبغ الجلد هي الوقاية، وهذا يشمل الحماية من أشعة الشمس. لا شك أن الشمس تحفز إنتاج الميلانين. لذلك لن يكون أي علاج فعال ما لم يتم حماية البشرة من الأشعة الشمسية.

يمكن الوقاية من الكثير من حالات التصبغ. فإن وضع كمية جيدة من الواقي من الشمس يساعد في حماية البشرة. لذا، ننصحك بوضع واقٍ من الشمس كل يوم، سواء كان الطقس بارد أو مشمس. من المهم استخدام عامل حماية SPF 30 أو أعلى يوميًا، ويفضل أن يحتوي الواقي من الشمس على ثاني أكسيد التيتانيوم أو أكسيد الزنك. أعد تطبيقه كل ساعتين إذا كنت تتعرض للشمس لفترات طويلة، ويفضل ارتداء قبعة. كما يوصي الدكتور إيهاب أبو العينين بتجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس.

نصيحة أخرى هي البقاء بعيدًا عن الشمس بين الساعة 10 صباحًا و3 مساءً. حتى أفضل واقيات الشمس تسمح لبعض أشعة UVA بالمرور في هذه الأوقات، مما يجعل فرط التصبغ أسوأ.

أدناه، اخترنا واقي الشمس الأكثر موصى به في السوق.

Ducray Melascreen UV Light Cream SPF50+  

2- لا تحك جلدك

إذا كانت لديك بثور، فمن المهم ألا تخدشها. إذا كان لديك جرح، قم بتغطيته بضمادة لتجنب ظهور علامة داكنة أو ندبة دائمة. أيضًا، تجنب أيضاً خدش لدغات البعوض لأن ذلك يتسبب بتغير لون الجلد.

3- اختر المنتجات بالمكونات الفعالة

يمكن لمضادات الأكسدة أن تساعد الجلد على إصلاح نفسه لأنها تحيد الجذور الحرة وتمنع خلايا الجلد من التلف. ويمكن أن تساعد المكملات الموصوفة مثل فيتامين C والجلوتاثيون في منع الإجهاد التأكسدي. لذا ابحث عن منتجات العناية بالبشرة التي تحتوي على مكونات مضادة للأكسدة مثل الفيتامين سي والريتينول، والتي يمكن أن تمنع تصبغ الجلد. 

هناك أيضاً بعض الكريمات التي تحتوي على حمض الجليكوليك وحمض الازليك والتي تعيق إنتاج الميلانين وتزيد معدل دوران الخلايا في نفس الوقت عن طريق تقشير الطبقة العليا من الجلد الميت بحيث يتم التخلص من التصبغ الموجود. ويضيف د. إيهاب أبو العينين أن حمض الكوجيك والهيدروكينون من العوامل الجيدة لتفتيح البشرة.

إذا لم يكن هذا كافيًا، يجب استخدام كريم لتصبغ الجلد يحتوي على جرعة أعلى من العوامل الموضعية النشطة.

قمنا هنا بتجميع بعض أفضل كريمات التصبغ.

Ducray Melascreen Depigmenting Intensive Care: هذا الكريم غني بحمض الأزيليك وحمض الجليكوليك لإزالة التصبغ والبقع البنية الموضعية.

Ducray Melascreen Eclat Light Cream SPF15: إن هذا الكريم يساعد على تفتيح البشرة وهو مضاد للبقع البنية. إنه غني بالفيتامين سي ومناسب للبشرة العادية إلى المختلطة.

كيفية التخلص من فرط التصبغ بسرعة؟

تحت رعاية طبيب الأمراض الجلدية، يمكنك تجربة التقشير الكيميائي أو العلاج بالليزر لتقليل فرط التصبغ. هناك أيضًا تقنيات أخرى مثل تقنية الضوء النبضي المكثف والتقشير الكريستالي التي يمكن أن تخفي بسرعة البقع الداكنة.

  • يتضمن التقشير الكيميائي استخدام مواد كيميائية مثل حمض الساليسيليك وحمض الكوجيك وحمض المندليك وغيرها. هذه المواد تقشر الطبقة العليا من الجلد المصاب وتجدد خلايا الجلد. تعتمد قوة هذه المواد الكيميائية على شدة تصبغ الجلد.
  • إن إزالة التصبغ بالليزر يسلط ضوء عالي الطاقة على المناطق المتصبغة في الجلد للوصول إلى الطبقات العميقة منه وتجديد خلايا البشرة، وتنشيط إنتاج الكولاجين في البشرة. 
  • ترتكز تقنية الضوء النبضي المكثف على انبعاث طاقة حرارية وموجات ضوئية مكثّفة متعدّدة الألوان، يخترقان سوياً سطح البشرة لمعالجة المشاكل فيها. تعالج هذه التقنية التصبغات والنمش، حيث تستهدف الحرارة وموجات الضوء الميلانين لتدميرها وإخفاء لون البشرة الداكن.
  • ثبت أن التقشير الكريستالي يوفر فوائد كبيرة كعلاج التصبّغات الناتجة عن الجسم. فإنه يزيل الكلف والنمش الذي ينتج عن التعرّض للشمس ويقاوم التصبّغات الجلديّة الناتجة عن نقص مادّة الملانين.

الكلمة الأخيرة عن علاج فرط التصبغ

هناك العديد من الخيارات المتاحة عندما يتعلق الأمر بكيفية التخلص من فرط التصبغ. تأكد من اتباع روتين يومي للعناية بالبشرة واستخدم المنتجات التي تعزز تجديد الخلايا وترطيبها وتوازنها. على أي حال، فإن الكريم الواقي من الشمس هو أفضل قاعدة لمنع تغير لون الجلد.

إن هذه الحالة يمكن أن تؤثر على أي شخص، ومن المرجح أن تحدث في مرحلة ما من حياتك. إذا كنت تعاني بالفعل من حالة خطيرة، أو إذا كنت تعتقد أنها ناتجة عن سبب هرموني، فحدد موعدًا مع طبيب الأمراض الجلدية. يحذر د. إيهاب أبو العينين من أن فرط التصبغ يمكن أن يكون أيضًا علامة على أمراض مثل سرطان الجلد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.