التقدّم في السن، التعرّض المكثف لأشعة الشمس، زيادة إنتاج الميلانين في الجسم… كلّها عوامل تسبّب ظهور التصبغات الجلدية والبقع الداكنة على البشرة. عدم تناسق تصبغ الجلد أو فرط التصبغ هو مشكلة جلدية شائعة. إن كنتِ تظنّين أن هذه المشكلة لا يمكن معالجتها، فأنتِ مخطئة! هناك العديد من الطرق التي تساعدك في علاج تصبغ الجلد وتوحيد لون البشرة. اكتشفي ما هي في هذا المقال من The Dermo Lab بالتعاون مع طبيب الأمراض الجلدية والتجميل الدكتور داني طويلة. 

هل تصبغ الجلد طبيعي؟

بحسب الدكتور داني طويلة، إن تصبغ الجلد ليس حالة طبيعية وهو من أكبر وأصعب المشاكل التي يواجهها المريض والطبيب.

فرط التصبغ هو المصطلح المستخدم لوصف مناطق جلدية غير متناسقة اللون. يظهر فرط تصبغ الجلد على شكل بقع أو مناطق داكنة من الجلد تجعل البشرة تبدو غير متناسقة. إن التقلبات الهرمونية والتعرض لأشعة الشمس والالتهابات والشيخوخة وبعض الأدوية يمكن أن تؤدي إلى زيادة إنتاج الميلانين (صبغة تلون الجلد) بواسطة الخلايا الصباغية (الخلايا المنتجة للصبغة).

يشعر الشخص المصاب بتصبغات الوجه بالكثير من الإزعاج والإحراج وبالأخص المرأة التي تحرص دائماً على إبراز جمالها والحفاظ على صفاء بشرتها.   

تابعي القراءة للتعرف على علاج تصبغ الجلد وأنواعه.

ما هي أنواع تصبغ الجلد المختلفة؟

ليست كل البقع الداكنة متشابهة. هناك عدة أنواع لتصبغات الجلد الظاهرة، أهمها: 

  • بقع الشمس والنمش

بقع الشمس والنمش هي أنواع من التصبغات الناتجة عن التعرض المزمن للشمس والتقدم بالعمر. وعادةً ما تظهر على اليدين والوجه.

  • الكلف

في هذا النوع من تصبغات الجلد تتحول مساحات من الجلد إلى اللون البني أو تصبح داكنة، وعادة ما يظهر الكلف على الجبهة والخدين ومنطقة الشفة العليا. وسبب الكلف هو غالبًا التغييرات الهرمونية الحاصلة أثناء الحمل، أو نتيجة تناول حبوب منع الحمل، أو إصابة الجسم بخلل في الهرمونات لسبب ما.

  • التصبغات التي تلي الالتهاب  

قد يتعرض الجلد للعديد من الصدمات والتي يترك كل منها أثرًا مختلفا على الجلد، وهذه الصدمات والالتهابات قد يكون سببها خدش حب الشباب أو الأكزيما أو الصدفية أو التهاب الجلد التحسسي. 

  • التصبغات الناتجة عن الأدوية  

بعض الأدوية مثل أدوية العلاج الكيميائي والمضادات الحيوية ومضادات الملاريا يمكن أن تسبب تصبغ الجلد.

  • تصبغ الجلد المعمم

يمكن أن يكون سبب تصبغ الجلد الأمراض الجلدية مثل الحزاز المسطح أو بعض الحالات الطبية مثل مرض أديسون.

علاج تصبغ الجلد

ما هو أفضل علاج لتصبغ الوجه؟

إن اتباع روتين يومي للعناية بالبشرة باستخدام منتجات ثبت سريريًا وجلديًا قدرتها على تفتيح وتوحيد لون بشرتك قد يكون حلاً فعالًا.

أوضح الدكتور داني طويلة أنه يجب على المريض تجنب أشعة الشمس (UVA و UVB) واستخدام واقي شمسي. يمكنه أيضًا استخدام الأدوية التي تقلل من إنتاج الميلانين أو استخدام كريمات تفتيح البشرة.

1- كريم واقي من الشمس

الحماية من أشعة الشمس هي أهم خطوة يمكنك اتخاذها من أجل علاج تصبغ الجلد. من المهم أن تضعي في بالك أن أشعة الشمس تؤثر على البشرة حتى في الأيام الملبدة بالغيوم، لذا امنحي بشرتك الحماية اليومية التي تحتاجها. يشير الدكتور داني طويلة إلى أن استخدام واقي الشمس لا يساعد في إزالة البقع الداكنة، لكنه يساعد في منع ظهورها وتخفيف شدتها.

يعد التعرض لأشعة الشمس أحد أكثر العوامل التي يمكن التحكم فيها. يجب على المرضى الذين يعانون من فرط التصبغ تجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس. حاولي تجنب التعرض للشمس خلال ساعات الذروة وارتدي ملابس واقية بما فيها القبعات والنظارات الشمسية كلما كان ذلك ممكنًا. وعند تعرض الجلد للشمس، ضعي واقي الشمس بانتظام.

ابحثي عن واقي من الشمس يحجب الأشعة فوق البنفسجية UVA + UVB، مع مؤشر حماية 30 وما فوق.

نود أن نشارك معك واقيات الشمس المفضلة لدينا لحمايتك من الأشعة فوق البنفسجية.

Ducray Melascreen UV Light Cream SPF50+: بالإضافة إلى الحماية من الشمس، يمنع هذا الكريم تكوّن المزيد من بقع التصبغ.

Melascreen UV Light Cream SPF50+

Eau Thermale Avène Very High Protection Fluid SPF 50+

Very High Protection Fluid SPF 50+

2- كريمات تفتيح البشرة 

تعمل كريمات تفتيح البشرة على تقليل كمية الميلانين. يمكن استخدام هذه الكريمات على الوجه بالكامل لتفتيح البشرة أو علاج مناطق معينة من الجلد، مثل البقع العمرية أو ندبات حب الشباب. فهي غنية بالمكونات النشطة المضادة للبقع الداكنة والتصبغات مثل الهيدروكينون والفيتامين C والنياسيناميد وحمض الأزيليك.

إذا كنت قلقة بشأن فرط التصبغ، فابحثي عن منتجات العناية بالبشرة المصممة لمعالجة هذه المشكلة والتي أثبتت سريريًا وجلديًا قدرتها على الحد من البقع الداكنة ومنع ظهورها مرة أخرى. لذلك، نوصي بمنتجات Ducray التالية التي تعالج وتقلل من فرط التصبغ. يتم وضعها بشكل عام مرة أو مرتين يوميًا للمساعدة في تفتيح وتوحيد لون بشرتك.

Ducray Melascreen Depigmenting Intensive Care: يوضع على البقع البنية الموضعية.

Melascreen Depigmenting Intensive Care

Ducray Melascreen Eclat Light Cream SPF15: يوضع على الوجه بالكامل لتوحيد لون البشرة.

Melascreen Eclat Light Cream SPF15

3- علاج تصبغ الجلد بالليزر

يعتمد العلاج بالليزر على إستخدام أشعة ضوئية مستهدفة لتقليل فرط التصبغ. العلاج بالليزر يكون دقيق جداً لأن طبيب الأمراض الجلدية يمكنه التحكم أكثر في شدة العلاج. تتضمن العلاجات بالليزر “صعق” المناطق المصابة بضوء عالي الطاقة. تعمل العلاجات الخفيفة على الطبقة الخارجية من البشرة (الطبقة السطحية)، في حين تخترق العلاجات الأكثر شدة طبقات الجلد الأكثر عمقًا. يدمر كلاهما عناصر من بشرتك حتى تنمو خلايا جلد جديدة أكثر تناسقا.

يشير الدكتور داني طويلة إلى أن علاج تصبغ الوجه بالليزر يمكن أن يكون له آثار جانبية عند العمل على مساحات كبيرة. وتشمل هذه الاحمرار والتورم والحكة والالتهابات وتغيرات في لون الجلد وحتى التندب. في حين أن هذه المشاكل نادرة جداً عند العمل على مساحات أصغر.

4- التقشير الكيميائي

من الخطوات الأساسية للتخلّص من التصبغات الجلدية وتوحيد لون البشرة، هي اللجوء إلى التقشير الكيميائي. هذا الأخير يتضمن استخدام مواد وأحماض لتقشير الجلد عبر إزالة خلايا الجلد الميتة. كما أنه يساعد في تحفيز نمو خلايا جلدية جديدة للحصول على بشرة جديدة والتخلّص من التصبغات والبقع الداكنة.

يقول الدكتور داني طويلة أن التقشير بالاحماض يمكن أن يكون سطحيًا أو عميقًا، وهذا يعتمد على الحمض المستخدم. إن حمض الأزيليك وحمض الجليكوليك فعالان في العديد من الجلسات للتصبغ السطحي. في حالة التصبغ الأعمق، يتم استخدام حمض ثلاثي الكلورواسيتيك أو أيٍ من الأحماض الأخرى.

ما هو علاج التصبغ الداكن حول الفم؟

يؤكد الدكتور داني طويلة أن التصبغ حول الفم وخاصة حول الشفة العليا يصعب التخلص منه.

الخبر الجيد هو أن المنتجات المذكورة أعلاه يمكن أن تساعد في علاج هذه المشكلة المزعجة. فمن المهم وضع واقٍ من الشمس على وجهك والتركيز على المنطقة المحيطة بالفم والتي يمكن أحيانًا إهمالها. إن هذه الخطوة تحمي بشرتك من المزيد من أضرار أشعة الشمس وفرط التصبغ. يجب عليك أيضًا وضع كريمات التفتيح المذكورة أعلاه حول فمك لتوحيد لون بشرتك وإعطائها مظهرًا مشرقًا وصحيًا.

تذكري أيضًا أن تتوقفي عن لعق شفتيك، لأن هذه العادة يمكن أن تضر بالمنطقة المحيطة بفمك أو بشفتيك.

يضيف الدكتور داني طويلة أنه يمكننا تحسين التصبغ الداكن حول الفم باستخدام ٢-٤٪ هيدروكينون أو ليزر ND YAG.

 

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *