الصفحة الرئيسية العناية بالبشرة العناية اليومية كيف تعيدين النضارة والاشراقة لبشرتكِ هذا الصيف؟

كيف تعيدين النضارة والاشراقة لبشرتكِ هذا الصيف؟

0
0
81
كيف تعيدين النضارة والاشراقة لبشرتكِ هذا الصيف؟

حين يحلّ فصل الصيف، تشكو الكثير من النساء فقدان النضارة فتكون بشرتهنّ باهتة. وذلك يمكن أن يدفعهنّ الى تطبيق المزيد من مستحضرات المكياج، ما لا يُعتبر محبّذاً مع ارتفاع الحرارة والتعرّق. فٳن كنتِ تعانين من هذه المشكلة أيضاً، هذا الموضوع مخصّص لكِ لأنّنا سنحدّد أسباب فقدان نضارة البشرة وطريقة استعادتها بأبسط الخطوات.

عوامل تفقد البشرة نضارتها

5 أسباب رئيسية تؤدي الى هذه المشكلة، كما تشرح لنا الأخصائيّة في الامراض الجلدية والتجميل د. مايا خوري، وحين تعرفينها تدركين بشكل أفضل كيف يمكن أن تعتني ببشرتكِ:

1- التعرّض الشديد للشمس: خلال فصل الصيف، تكونين معرّضة أكثر لأشعّة الشمس القويّة والتي تؤثر سلباً على بشرتكِ سواء من ناحية ظهور التصبّغات والبقع أو تحوّل ملمسها ليصبح خشناً. كما أنّ الشمس تؤدي الى تسارع ظهور التجاعيد، بسبب قيام الأشعّة ما فوق البنفسجية باتلاف ألياف الكولاجين المسؤولة عن مرونة الجلد.

2- التلوّث: النشاطات الخارجية غالباً ما تطبع موسم الصيف، لكن ذلك يعرّض البشرة للمزيد من التأثيرات السلبية الناتجة عن تلوّث الهواء وتلوّث الماء. وذلك يساهم في ظهور علامات الشيخوخة، تغيّر لون البشرة بالاضافة الى فقدان النضارة والحيوية.

3- الجفاف: حين تفتقر البشرة للرطوبة بسبب تعرّضها للجفاف، غالباً ما تبدو باهتة وغير نضرة، كما أنّ التجاعيد تظهر بشكل أوضح. وهذه المشكلة شائعة جداً في الصيف.

4- الرطوبة المنخفضة: ليست العوامل الخارجيّة وحدها التي تؤثر على البشرة، بل هناك أيضاً نظام التكييف المنزلي الذي تتعرّضين له يومياً ولساعات طويلة. والتكييف يحدّ من الرطوبة في الجوّ، وذلك يؤثر على توازن البشرة ما يجعلها أكثر جفافاً.

5- أخطاء تنظيف البشرة: تضيف د. مايا خوري عاملاً آخر مسبّباً لفقدان النضارة وهو الاستخدام المفرط للمطهّرات والصابون لغسل البشرة وتنظيفها، ما يجعل البشرة تبدو باهتة. كما يمكن للافراط في استخدام العطور على الجلد أن يؤدي الى فقدان نضارته.

كيف تعيدين النضارة والاشراقة لبشرتكِ هذا الصيف؟

كيف تعيدين النضارة لبشرتكِ؟

 الآن بعد أن تعرّفتِ على كلّ العوامل التي تسبّب فقدان النضارة، حان الوقت لتكتشفي طريقة مواجهة هذه المشكلة، حيث تقترح د. مايا خوري 8 خطوات أساسية:

1- الوقاية من الشمس: لأنّ أضرار أشعّة الشمس كثيرة، لا يجب أن تخرجي من المنزل في الصيف دون تطبيق واقي شمسيّ ذات عامل وقاية 50. وكلّما طالت فترة مكوثكِ خارجاً، تحتاجين الى تجديده كلّ ساعتين الى ثلاث ساعات. كما يمكن الاعتماد على كريم مرطّب يحمي من الشمس بعامل وقاية بين 30 و50. وتلفت د. مايا خوري الى أهميّة تجنّب حمامات الشمس والتسمير الاصطناعي.

2- استخدام المنظّف الخفيف: الصابون من المنظّفات التي يجب الابتعاد عنها نهائياً لما تسبّبه من جفاف وبهتان للبشرة. في المقابل، تنصح د. مايا خوري بالاعتماد على المنظّفات الخفيفة سواء كانت ذات قاعدة كريمية أو زيتية، وذلك لأنّها تنظّف لكنّها في الوقت نفسه لطيفة على الجلد ولا تجرّده من زيوته الطبيعية.

3- التقشير: هذه الخطوة مهمّة جداً لاستعادة نضارة البشرة، ويجب القيام بها مرّتين الى ثلاث مرّات أسبوعياً خصوصاً اذا كانت البشرة دهنية. وذلك لأنّها تزيل كلّ الخلايا الميتة، كما تعيد تجديد البشرة التي تصبح أكثر نعومة واشراقة. كما أنّ التقشير يحفّز انتاج الكولاجين في الجلد، ما يعني أنّه يصبح مرناً أكثر وأقلّ عرضة للتلف ما يسبّب تسارع ظهور علامات التقدّم بالسنّ.

4- اختيار الماسك المناسب: الماسك من المستحضرات الضرورية لاستعادة نضارة البشرة. لكن يجب اختياره بالشكل الصحيح لكي يتناسب مع حاجاتها. فكما تنصح د. مايا خوري، اذا كانت البشرة ليست ذات لون موحّد وتفتقد للنضارة، من المهمّ استخدام قناع يحتوي حمض الغليكوليك لازالة خلايا الجلد الميتة وعلاج الندبات وغيرها. كما أنّ احتواء الماسك لفيتامينات أ، سي وه يجعله أكثر فعالية في تقليل الضرر الناتج عن الأشعّة ما فوق البنفسجية.
أمّا اذا كان الهدف هو الحدّ من التصبّغ وتفتيح لون البشرة، فيجب البحث عن مكوّن النيساميد. فيما يقوم الرتينول باصلاح أضرار الشمس، علاج تغيّر اللون وتنعيم البشرة. وتنصح د. مايا أيضاً بالتركيز على نوع البشرة عند اختيار الماسك. فالبشرة الجافة تحتاج الى أقنعة تحتوي حمض الهيالورونيك، الفيتامين ه، الالوي فيرا والسيراميد، وهي مكوّنات تعيد الرطوبة اليها.
في حين تحتاج البشرة الدهنية والمعرّضة لحبّ الشباب الى أقنعة تحتوي حمض الساليسيليك، الطين وزيت شجرة الشاي. مثل هذه المكوّنات تساعد على التخلّص من الافرازات الدهنيّة الزائدة وفتح المسام.

 5- الاعتماد على سيروم فيتامين سي: لماذا الفيتامين سي تحديداً؟ لأنّه يساعد في الوقاية من التصبّغات وتوحيد لون البشرة. كما لديه مفعول مضادّ للتجاعيد، ويُعتبر من مضادّات الاكسدة الفعّالة أي أنّه يحمي البشرة من العوامل الخارجيّة السلبية المؤثرة عليها خصوصاً التلوّث.

 6- ترطيب البشرة بالكريمات المناسبة: لا شكّ أنّكِ تطبقين الكريم اليومي على بشرتكِ، لكن في فصل الصيف يجب ان تختاريه مخصّصاً للترطيب، فيكون غنيّاً بحمض الهيالورونيك الذي يعمل كمغناطيس لجذب الماء الى البشرة وحبسه فيها. فكلّما كانت بشرتكِ مرطّبة، بدت أكثر نضارة حتماً.

 7- شرب الماء: 8 أكواب من الماء… هذا الرقم سيلازمكِ في يومياتك. فاذا أردتِ أن تكون بشرتك كلّها حياة وتنبض بالنضارة، لا يمكن أن يحدث ذلك دون توفير الرطوبة الداخلية الكافية من خلال شرب الكمية اللازمة من الماء.

 8- تجنّب المكياج الثقيل: أخيراً، تنصح د. مايا خوري بتجنّب المكياج الثقيل في فصل الصيف، فذلك يرهق البشرة خصوصاً حين تمتزج مستحضرات التجميل مع آثار التعرّق والافرازات الدهنية. وفي حال الرغبة في تطبيق الميك آب، يجب استخدام المستحضرات التي لا تغلق المسام ويكون مكتوباً عليها “Non Comedogenic”.

هذه الخطوات كفيلة بأن تجعل بشرتكِ مشرقة تماماً كما تريدينها، لكن طبعاً الأمر يحتاج الى بعض الالتزام واستخدام المستحضرات المناسبة، مثل التي اخترناها لكِ تالياً من علامة Galénic المعروفة عالمياً بتقديمها لأفخر منتجات العناية بالبشرة:

Pur Mousse-Cream: غسول ذات قوام رغوي، يتحوّل الى كريمي عند ملامسة المياه. لطيف جداً على البشرة وفي الوقت نفسه ينظّفها بالكامل من كلّ الأوساخ والتراكمات. ويتميّز هذا الغسول بمكوّناته المرطّبة، وهو خالٍ من الصابون.

Pur Mousse-Cream

Pureté Sublime Exfoliating Powder: بودرة مقشّرة للبشرة لتنعيمها واعادة النضارة والحيوية اليها، بالاضافة الى التخلّص من الافرازات الزيتية واضفاء لمسة مطفأة عليها. يمكن أن تستخدميها مرّة الى ثلاث مرّات أسبوعياً.

Galenic Pureté Sublime Exfoliating Powder

Aqua Porcelaine Unifying Serum: ستقولين للبهتان وداعاً مع هذا السيروم الغنيّ بالفيتامين سي، فهو سيعيد الاشراقة الى بشرتكِ ويساعد على توحيد لونها مع ترطيبها بشكل فعّال. ويتمتّع هذا السيروم بقوام جيل سلس يجعل من السهل مدّه على البشرة.

Galenic Aqua Porcelaine Unifying Serum/

Aqua Infini Refreshing Water Gel: هذا المستحضر الخفيف مخصّص للترطيب، يتوزّع على البشرة بطريقة سلسة بفضل قوامه الجيل، وهو أشبه بالماء عليها. يوفّر ترطيباً يصل مفعوله الى 24 ساعة، ويُعتبر ملائماً لكلّ من يبحث عن الترطيب مع لمسة نهائية مطفأة. من أبرز مكوّناته حمض الهيالورونيك الذي يُعتبر من أفضل العناصر المرطّبة.

Galenic Aqua Infini Refreshing Water Gel

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.