يمكن لحبّ الشباب أن ينتشر في كلّ الوجه وصولاً الى الجسم أيضاً، خصوصاً منطقة الظهر. لكنّه في بعض الحالات يتركّز في مناطق معيّنة، ما يثير التساؤل حول الأسباب وكيفية التعامل مع هذه المشكلة. ومن هذه المناطق الجبهة! ففي حال كنتم تعانون من تزايد حبّ الشباب في الجبهة هذا الموضوع مخصّص لكم، لكي نساعدكم في الحدّ من الالتهابات والاحمرار. وذلك بالتعاون مع الاختصاصية في الأمراض الجلدية د. رانيا المحروس.

لماذا يتزايد حبّ الشباب في الجبهة تحديداً؟

هذا السؤال شائع جداً، حيث يلاحظ كثيرون تركّز الحبوب في هذه المنطقة. والسبب يعود الى أنّ حبّ الشباب يتزايد في الاماكن التي يكون فيها افرازات دهنية زائدة، والجبهة من بين النقاط الرئيسية في الوجه التي تعاني من افراط انتاج الزهم في البشرة الدهنية، كما تشرح د. رانيا المحروس. لكن هناك أيضاً عوامل أخرى يمكن أن تزيد من حدّة المشكلة الجلديّة، منها مثلاً تطبيق الكريمات الزيتية على الشعر والتي تتسّرب بدورها الى الجبهة. كما يمكن أن تكونوا تستخدمون كريمات مرطّبة دهنية، فلا تكون متلائمة مع نوع بشرتكم. لذا فانّ التنبّه الى هذه العوامل، يمكن أن يساعد في الحدّ من تزايد حبّ الشباب في الجبهة. فحاولوا حماية هذه المنطقة من مستحضرات الشعر، ولا تطّبقوا عليها الا الكريمات والسيرومات الملائمة لها.

التنظيف اليوميّ ضروري

النصائح التي قدّمناها لكم أعلاه تتكامل مع نقطة أساسية جداً في روتينكم اليوميّ أي التنظيف. فكما تلفت د. رانيا المحروس، يجب استخدام غسول مخصّص للبشرة الدهنية وتنظيف الوجه به مرّتين في اليوم، مع التركيز على منطقة التي-زون التي تزداد فيها الغدد الدهنية وافرازاتها. فواظبوا على هذا الاجراء اليوميّ المهمّ، ومن بعد التنظيف، يمكن أن تطّبقوا الكريم المرطّب المضادّ لحبّ الشباب أو أي علاجات موضعية يصفها لكم الطبيب.

كيف يمكن معالجة آفات حبّ الشباب؟

كلّ الخطوات التي أشرنا لها وقائية وتساعد على الحدّ من تكاثر حبّ الشباب في الجبهة. لكن ماذا لو كانت هذه المشكلة الجلدية قد بلغت ذروتها وتعانون من الالتهاب الشديد والاحمرار؟ لا بدّ عندها من استشارة الطبيب المختصّ الذي يدقّق بحبّ الشباب ليحدّد العلاج المناسب. فتشير د. رانيا المحروس الى أنّ آفات حبّ الشباب تعالَج بالمضادّات الموضعية التي يمكن مشاركتها مع المضادات الفموية أو مشتقّات ريتين أ. أمّا في الحالات الشديدة، فيكون هناك حاجة للجوء الى الايزوتريتينوين الفموي اذا لم يكن هناك مضاد للاستطباب. فحاولوا قدر الامكان معالجة حبّ الشباب قبل أن تصل المشكلة الجلدية الى ذروتها، فيكون هناك لعلاجات أقوى.

ولنساعدكم على ذلك، نقترح عليكم استخدام المستحضرات التالية المخصّصة للعناية بالبشرة المعرّضة لحبّ الشباب من علامة Ducray الرائدة في هذا المجال:
– Keracnyl Foaming Gel: هذا الجل الرغوي الخالي من الصابون، ينظّف ويطهّر البشرة بلطف وعمق. وله دور فعّال في الحدّ من ظهور حبّ الشباب عبر منع انسداد المسام وتراكم البكتيريا.

– Keracnyl PP Anti-Blemish Soothing Cream: بعد تنظيف البشرة، طبّقوا هذا الكريم الذي يعمل كمضادّ للعيوب وعلى رأسها حبّ الشباب. وذلك من خلال الحدّ من تهيّج البشرة وتلطيفها، بالاضافة الى اضفاء الانتعاش عليها. وهو يحدّ من البقع الحمراء، كما يُعتبر قاعدة ممتازة للعلاجات الموضعية لحبّ الشباب. وتلاحظون نتائجه الفعّالة خلال 7 أيام من البدء باستخدامه.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *